اخبار العالم

قلق دولي حيال توقيفات “إثنية” في إثيوبيا

اشترك في خدمة الخبر السريع على واتس آب

أعربت الولايات المتحدة ودول عدة حليفة لها، اليوم الاثنين، عن قلقها حيال معلومات تفيد عن توقيفات على أساس الانتماء الإثني في إثيوبيا. وكرّرت دعواتها للتوصل إلى حلّ للنزاع من خلال التفاوض.

وقالت أستراليا وكندا والدانمارك وهولندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة إنها “قلقة للغاية حيال المعلومات الحديثة التي تفيد عن أن الدولة الإثيوبية اعتقلت عدداً كبيراً من المواطنين الإثيوبيين على أساس انتمائهم الإثني وبدون تهمة”.

ويتحدث البيان المشترك عن معلومات كشفتها منظمة العفو الدولية والمفوضية الإثيوبية لحقوق الإنسان تفيد عن توقيف عدد كبير من الأشخاص من إقليم تيغراي، بينهم “كهنة أرثوذكس وأشخاص مسنون وأمهات مع أطفالهنّ”.



وقالت الدول الموقعة على البيان إن “الكثير من هذه الأفعال قد تشكل انتهاكات للقانون الدولي ويجب أن تتوقف فوراً”، معربة مرة جديدة عن “قلقها الكبير حيال التجاوزات والانتهاكات لحقوق الإنسان على غرار العنف الجنسي المرتبط بالنزاع”.

ودعت الولايات المتحدة وحلفاؤها “كافة الأطراف إلى اغتنام فرصة التفاوض حول وقف دائم لإطلاق النار بدون شروط مسبقة”. وقالت “من الواضح أنه ليس هناك حلّ عسكري لهذا النزاع

اشترك في خدمة الخبر السريع على واتس آب

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: