ثقافة وتربية

في زحلة… أوّل متحف ثقافي عالمي يضم ٢٥٠٠ تمثال وأيقونة للعذراء

 

كشف رجل الاعمال سباستيان جوزف ناصيف عن مشروعه الثقافي الديني الذي باشر الاعداد له على احدى تلال مدينة زحلة الذي سيضم مجموعة من ٢٥٠٠ تحفة للسيدة مريم العذراء.

واكد ناصيف انه وعلى رغم  الفترة السوداء التي يمر بها لبنان وبمساعدة فريق كبير بوشر التحضير لاطلاق المعرض الثقافي الدائم في زحلة لمجموعته الخاصة التي تضم حوالي 2500 قطعة يعود عمر اكثريتها لاكثر من مئات السنين تتعلق بمريم العذراء.

وأفاد بأنّه تم جمع القطع رمز من كل بلدان العالم وسيتم عرضها في المتحف المنوي انشائه ليكون شاهدا على تطور تمثيل مريم العذراء عبر القرون في مختلف الثقافات والبلدان من خلال التماثيل والأيقونات واللوحات.

واكد ناصيف ان هذه المبادرة هي تأكيد على تشبثنا بلبنان كبلد سيبقى دائماً رمزاً للايمان والانفتاح وملتقى كل الديانات والحضارات، مشيرا إلى أنّ اختياره مدينته زحلة لانشاء هذا المعرض هو بمثابة وفاء للمدينة التي كانت ولا تزال رمزاً للانفتاح والتلاقي على وحدة لبنان وحيث كانت دائماً العذراء مريم راعية وحامية لزحلة ولبنان.

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: