دولي

عقوبات أميركية بحق 10 مسؤولين إيرانيين

فرضت وزارة الخزانة الأميركية، عقوبات جديدة على المؤسسة التعاونية للحرس الثوري الإيراني ومسؤولين إيرانيين كبار على صلة بقمع الاحتجاجات.

ومن بين المسؤولين المشمولين بالعقوبات، نائب وزير المخابرات الإيراني و4 من قادة في الحرس الثوري الإيراني.

وكشفت الوزارة عن أن “أفرادا من المعاقبين أمروا باستخدام الرصاص الحي ضد المتظاهرين الإيرانيين”، مشيرة إلى أن “النظام الإيراني يعتمد على المحاكمات الصورية والإعدامات لقمع الشعب”.

يأتي هذا بينما أصدرت كل من بريطانيا والاتحاد الأوروبي، اليوم الإثنين، عقوبات بحق مسؤولين إيرانيين على صلة بقمع الاحتجاجات.

وأوضحت وزارة الخزانة الأميركية، أن “فرض العقوبات تم بالتنسيق مع بريطانيا والاتحاد الأوروبي ويستهدف ركيزة اقتصادية رئيسية للحرس الثوري الإيراني تمول الكثير من أعمال القمع الوحشي للنظام”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى