عربي

عطل مفاجئ لموقع البث التدفقي لمباريات المونديال في السعودية

تعرضت منصة البث التدفقي الرسمية لكأس العالم لحجب جزئي في معظم أرجاء السعودية، على ما أفاد مشتركون وكالة “فرانس برس” السبت قالوا إنهم لم يتلقوا تفسيراً للعطل المفاجئ.

ومنصة “تود” مملوكة لمجموعة “بي إن” الإعلامية القطرية التي تمّ حظرها في السعودية لسنوات خلال فترة القطيعة بين البلدين، ولكنها استأنفت عملها في تشرين الأول 2021.

وقالت مجموعة “بي إن” في بيان أرسلته إلى المشتركين: “نظرا لأمور خارجة عن إرادتنا، نشهد انقطاعاً في الخدمة في السعودية، وهو ما يؤثر حالياً على تلفزيون تود، الشريك الرسمي لبث كأس العالم في قطر 2022. سنمدكم بمعلومات إضافية بمجرد توفرها”.

ولم ترد الحكومة السعودية على طلب للتعليق على الأمر.

وتلفزيون “تود” هو خدمة البث المباشر لكأس العالم في 24 دولة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأفاد عدد من المشتركين في السعودية “فرانس برس” أنّهم لم يتمكنوا من الوصول إلى الخدمة منذ انطلاق كأس العالم في 20 تشرين الثاني.

وقال أحدهم إن الخدمة انقطعت بالكامل قبل حوالي ساعة من بث حفل الافتتاح الأحد.

وأوضح آخر أنّ الخدمة لا تزال تعمل لكن لفترة وجيزة لمدة لا تزيد عن 10 دقائق قبل ظهور رسالة تفيد بوقوع خطأ.

وتقول الرسالة: “عذراً، الموقع المطلوب مخالف لأنظمة وزارة الإعلام”.

وقال أحد المشتركين لـ”فرانس برس”: “أريد نقودي”، مضيفاً أن جهوده لاسترداد اشتراك الخدمة الذي يبلغ حوالى 300 ريال سعودي (80 دولاراً) في الشهر، باءت بالفشل.

وتبث “بي إن” 22 مباراة من مباريات كأس العالم مجاناً في الدول العربية والسعودية، بما في ذلك مباريات للفريق السعودي الملقّب بـ”الصقور الخضر”، والذي أذهل العالم الثلثاء الماضي بهزمه الأرجنتين 2-1.

ومن المقرّر أن تواجه السعودية بولندا بعد ظهر السبت في مباراة يحسم الفوز بها انتقال البلد الخليجي الى الدور الثاني للمرة الأولى من 1994.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى