رسالة قاسية من صندوق النقد للعالم: الاقتصاد العالمي سيتعرض لنزيف حاد خلال السنوات المقبلة

وجهت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا غورغيفيا، رسالة قاسية للعالم، حذرت فيها من أن الاقتصاد العالمي سيتعرض لنزيف حاد خلال السنوات الثلاث المقبلة قد تكبده نحو أربعة تريليونات دولار.
وقالت غورغييفا، في خطاب معد مسبقا لفعالية عقدها صندوق النقد الدولي، الخميس، ‏إن “الاقتصاد العالمي يواجه بشكل متزايد خطر الركود، وإن الوضع الاقتصادي يرجح أن يزداد سوء”.
واعتبرت مديرة صندوق النقد الدولي، أن حالة عدم اليقين لا تزال “مرتفعة للغاية” بعد الأزمة الروسية الأوكرانية وتفشي وباء كورونا، وحذرت من “إمكانية ظهور المزيد من الصدمات الاقتصادية”.
ويتوقع صندوق النقد حاليا أن ينمو الاقتصاد العالمي بنسبة 3.2 بالمئة فقط في عام 2022 و2.9 بالمئة في عام 2023. لكن غورغييفا قالت إن التقديرات الأخيرة سيتم تخفيضها الأسبوع المقبل.
وسينشر صندوق النقد الدولي الثلاثاء توقعاته للنمو للسنة المقبلة، وستتم مراجعتها لخفضها كما حذرت غورغييفا.
ومن المقرر أن تعقد اجتماعات الصندوق السنوية الأسبوع المقبل، والتي سيلتقي خلالها وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية في العاصمة الأميركية للبحث عن حلول لتحديات عالمية مثل التضخم والديون القياسية التي تكافح الدول النامية الناشئة من أجل خدمتها والتغير المناخي والأمن الغذائي.

News & media website | Website

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.

زر الذهاب إلى الأعلى