اخبار العالم

الامم المتحدة اكدت تورط جنود ماليين ومن “البيض” في مقتل 33 مدنيا

أعلن معنا على الرقم: 03576768

لفت تقرير أعده خبراء كلفتهم من الأمم المتحدة واطلعت عليه “وكالة الصحافة الفرنسية”، اليوم، إلى أن الجيش المالي و”جنودا من البيض” لهم علاقة بمقتل 33 مدنيا، هم 29 موريتانيا و4 ماليين، في مطلع آذار في منطقة في مالي قريبة من الحدود الموريتانية.

وعثر على جثث المدنيين في منطقة سيغو حيث قام “جنود من البيض” تابعون، بحسب ديبلوماسي في نيويورك، لمجموعة “فاغنر” الروسية شبه العسكرية، مع جنود ماليين، في 5 آذار، بتوقيف وتقييد وضرب وخطف 33 رجلا، بحسب تقرير مجموعة خبراء من الأمم المتحدة أرسل في نهاية تموز إلى مجلس الأمن.

وأثار اختفاء هؤلاء المدنيين في 5 آذار ضجة في مالي وموريتانيا.

وكانت نواكشوط اتهمت الجيش المالي بارتكاب “أفعال جرمية متكررة” في مواطنين موريتانيين في هذه المنطقة الحدودية، فيما قالت باماكو إن لا دلائل على تورط جيشها.
وكانت الدولتان قد فتحتا تحقيقا مشتركا لم تكن قد نشرت نتائجه بعد في مطلع آب.

ويكشف تقرير أعده خبراء من الأمم المتحدة في مالي وأرسل في نهاية تموز إلى مجلس الأمن وتمكنت “وكالة الصحافة الفرنسية” من الاطلاع عليه اليوم، عن تفاصيل مقتل الـ33 مدنيا عبر طرح رواية تشير إلى تورط الجيش المالي و”جنود من البيض”.

وحسبما قال ديبلوماسي في نيويورك لـ”وكالة الصحافة الفرنسية”، كان هؤلاء من القوات شبه العسكرية من مجموعة “فاغنر” الروسية، منتشرين إلى جانب الجنود الماليين منذ كانون الثاني. وتنفي باماكو وجود المرتزقة، وتقول إن هناك “مدربين”، بينما تقول موسكو إن لا علاقة لها بمجموعة “فاغنر” الموجودة في مالي بناء على عقد مع السلطات.

ابدأ مسيرتك الفنية اليوم

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: