دولي

الأمم المتحدة تبدأ بتقديم مساعدات غذائية للحوامل في سريلانكا

بدأت آلاف النساء في سريلانكا بتلقي مساعدات غذائية اليوم، في إطار خطة الأمم المتحدة الطارئة للاستجابة للأزمة الاقتصادية غير المسبوقة في الجزيرة.

وأفادت الأمم المتحدة بأن ارتفاع الاسعار يدفع أربعة من كل خمسة أشخاص الى عدم تناول وجبات طعام أساسية، محذرة من “أزمة إنسانية حادة” في الأفق مع تفاقم حاجة ملايين السريلانكيين الى مساعدات. وقال برنامج الاغذية العالمي التابع للأمم المتحدة إنه بدأ بتوزيع قسائم غذائية لنحو ألفي امرأة حامل في المناطق “المحرومة” في كولومبو كجزء من “المساعدات المنقذة للحياة”.

وقالت أنثيا ويب نائبة المدير الإقليمي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ في برنامج الأغذية العالمي، إن الفقراء في هذه الدولة التي يبلغ عدد سكانها 22 مليون نسمة يجدون صعوبة أكبر في تحمل تكاليف مواد أساسية مثل الطعام.

وأضافت: “عندما يتخلون عن وجبات طعام أساسية، فإنهم بذلك يعرضون صحتهم وصحة أطفالهم للخطر”.

وأشار برنامج الأغذية العالمي الى أن توزيع قسائم نقدية بقيمة 15 ألف روبية (40 دولارا) كان جزءا من جهود الأمم المتحدة لمساعدة ثلاثة ملايين سريلانكي تضرروا بشدة من ارتفاع الأسعار.

وتحاول المنظمة العالمية جمع 60 مليون دولار لجهود الإغاثة الغذائية بين حزيران وكانون الأول.

ويسعى برنامج الأغذية العالمي الى مساعدة مليون طفل في الحصول على وجبة طعام واحدة على الأقل في المدرسة، إضافة الى توفير “طعام مغذ ومدعّم” لمليون أم وطفل آخرين.

وتعاني الدولة الواقعة في جنوب آسيا نقصا في الغذاء والوقود والأدوية والسلع الأساسية الأخرى، في أزمة أثارها تضاؤل احتياطات العملات الأجنبية وسوء الإدارة الحكومية.

ومع تفاقم نقص الوقود، أعلنت الحكومة يوم عطلة إضافيا وأمرت جميع المدارس بإغلاق أبوابها الجمعة.

وتخلفت سريلانكا عن سداد ديونها الخارجية البالغة 51 مليار دولار في نيسان، وتجري محادثات مع صندوق النقد الدولي للحصول على مساعدات.

إضغط للإشتراك في خدمة الخبر السريع على واتس آب
Ammoura Georges Bou Abdo - استمع الآن Listen To Ammoura a Song By Georges Bou Abdo

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: