امن وقضاء ⚖️

إشكال بين الجيش و”القوات” في “اللبنانية”… يزبك: هل نحن في زمن النظام الأمني اللبناني -السوري؟!

المركزية – وقع اشكال في الجامعة اللبنانية كلية الحقوق والعلوم السياسية- الفرع الثاني في جل الديب بين الجيش وبعض طلاب القوات اللبنانية.

وفي التفاصيل ان السبب يعود الى وجود صورة كبيرة امام الجامعة مرخصة من قبل البلدية للرئيس الشهيد بشير الجميل، وقد قام مناصرو التيار الوطني الحر بنزعها ورفعوا يافطة تطالب بالتدقيق الجنائي من دون اخذ اي اذن رسمي، ما ادى الى تلاسن بين مؤيدي القوات من جهة والتيار من جهة ثانية، قام بعدها عناصر الجيش بالاعتداء بالضرب والعصي على طلاب القوات.

ومنع مدير كلية العلوم السياسية الدكتور رودريغ ابي خليل الذي تعرض للاهانة مع مدير كلية الحقوق والعلوم السياسية الدكتور امين لبس الجيش من توقيف طلاب القوات الموجودين حالياً داخل حرم الجامعة.

وأصدرت مصلحة الطلاب في القوات اللبنانية البيان التالي: عمد بعض الأفراد إلى رفع شعارات حزبية في حرم الجامعة اللبنانية في الحدث. وبالتالي، ونظراً إلى أنّ تصرفات كهذه تتكرّر في كل مناسبة، تطالب مصلحة الطلاب في حزب القوات اللبنانية، رئيس الجامعة اللبنانية بالتدخل فوراً ونزع كافة الشعارات الحزبية التي رُفعت في حرم الجامعة. كما تتوّجه مصلحة الطلاب إلى وزارة التربية التي تُعتبر الجهة الوصيّة على الجامعة اللبنانية، للتدخل لإزالة هذه الشعارات.

وأضافت “ترفع مصلحة الطلاب الصوت وترفض أعمالا استفزازية كهذه، باعتبار أن هذه الجامعة وطنية لجميع اللبنانيين، وليست المكان المناسب لرفع الشعارات الحزبية”.

يزبك: وفي السياق، غرد عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب غياث يزبك عبر حسابه على “تويتر: “هل نحن في زمن النظام الأمني اللبناني -السوري؟! سؤال ينبع من الاعتداء المزدوج على طلاب القوات اللبنانية في حرم الحقوق جل الديب حيث انتهكت الحرمات والحقوق. التيار يعتدي والعسكر يغطي. يا جيش ليش؟”

إضغط للإشتراك في خدمة الخبر السريع على واتس آب
Ammoura Georges Bou Abdo - استمع الآن Listen To Ammoura a Song By Georges Bou Abdo

Beirut News Network

جريدة الكترونية باللغة العربية، تتناول الأخبار والأحداث المحلية والدولية سياسياً واقتصادياً ورياضياً وفنياً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: